تسجيل الدخول

من الخطوط الأمامية وثغور مواقع الشرف والبطولة من جبهات الصبيحة رسالة عاجلة للتحالف

2021-01-10T10:40:43+00:00
2021-01-10T10:47:29+00:00
مقالات
Sadan10 يناير 2021آخر تحديث : منذ 11 شهر
من الخطوط الأمامية وثغور مواقع الشرف والبطولة من جبهات الصبيحة رسالة عاجلة للتحالف
علاء سلطان

من الخطوط الأمامية ومن ثغور المواقع الأمامية في جبهات العزة والشرف والبطولة من البوابة الشمالية الغربية للعاصمة عدن تظل قوات اللواء الرابع حزم القائم بالمهام القتالية في جبهات طورالباحة وحيفان وعيريم القبيطة بقيادة العميد وافي الغبس قايد اللواء الرابع حزم سد منيع في وجه الغزاة المليشيات الحوثية حليف إيران. قواتنا المسلحة الجنوبية يسطر جنودنا البواسل المرابطون في ميادين الشرف والعزة للدفاع عن الدين والوطن كل يوم ملاحما بطولية خالدة وسط معنويات عالية ومرتفعة وهذه مالمسنا في أرض الواقع لدى ضباطنا وصف الضباط وجنودنا البواسل في أعالي قمم الجبال الشاهقة والتي يصعب حتى على الحيوانات الوصول إليها بسهولة لبعدها وارتفاعها الكبير والعالي. معنويات قتالية عالية رغم الظروف القاهرة وقطع الإمدادات والذخيرة والمحروقات من قبل التحالف العربي ورغم ذلك . هنالك تسابق نحو ميادين الشرف والبطولة للدفاع عن حياض الوطن والمحافظة على الانتصارات التي تم تحقيقها في فترات سابقة بمعاركة شرسة وعنيفة مع العدو المدعوم إيرانيا .

لقد ترك مقاتلون اللواء الرابع حزم حياة الرفاهية والاسرية وتركوا أطفالهم وفضلوا العيش في المتارس معاهدين الشهداء انهم على دربهم سائرون.

معاناة هؤلاء المقاتلين وصمودهم الأسطوري والشجاعة التي قل نظيرها ولم يجدها التحالف في جبهات أخرى هل تقابل بالحرمان وقطع الإمدادات والدعومات والنفقات .أن أملنا كبير ولاحدود له بأن هذه المعاناة سوف تلامس نخوة أشقائنا وأخواننا وسوف تهب عواصف الرجولة والشهامة العربية بدعم هؤلاء الأبطال المرابطة تقديرا لهم بالتزامن مع صمود وشجاعة الأبطال على الأرض والتي سوف تعطي دافعا قويا للمرابطين وتزلزل الارض تحت أقدام الغزاة الحوثيين وتجعل العدو يفقد وعية.

لقد أثبيت العلاقه الأخوية المتينة أن التحالف العربي هو الشريك الحقيقي والفعلي من أجل التخلص من الحوثيين اذرع إيران باليمن.

أن القوات المسلحة الجنوبية تضحي يوميا بكل ماتملك وبخيرة الرجال الشجعان الذين يستشهدون كل يوم الشهيد تلو الشهيد للدفاع عن الدين والأرض والعرض والوطن والانتصار للمشروع العربي .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.